"مراجعة مناهج التعليم المبكر للأطفال (رياض الأطفال) في العراق"

أربيل، 13 تشرين الأول 2015 - منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) بالتعاون مع وزارة التربية المركزية في بغداد ووزارة التربية في إقليم كردستان، نظمت ورشة عمل
تستمر ستة ايام في أربيل كردستان العراق تهدف إلى مراجعة وتحديث مناهج التعليم المبكر (ECE) (مناهج رياض الأطفال لأعمار 4 و 5 سنوات). تعد ورشة العمل هذه الثانية بعد الورشة الأولى التي عقدت في شهر أيلول 2015 عندما تمت المناقشات والتوصيات على مفاهيم وأهداف مناهج التعليم المبكر الرئيسية. تم استعراض المناهج الدراسية من كلا الوزارتين مقابل النظريات الحالية وأفضل الممارسات الدولية في مناهج التعليم المبكر (ECE). لقد كان محور ورشة العمل لمدة 6 أيام في الفترة من 10-15 تشرين الأول على وضع اللمسات الأخيرة على عملية تنقيح المناهج الدراسية والالتفات الى مراحل نمو الطفل، وإدماج النهج القائم على اللعب والتي تركز على المتعلم والأساليب الحديثة للتعليم بدلا من الطريقة التقليدية للتعلم في المراحل المبكرة. وقد تم اختيار عشرين مشارك في ورشة العمل بعناية على أساس خبراتهم سواء في إعداد أو تنفيذ المناهج الدراسية للتعليم المبكر. وقد قام المشاركون بفحص ومراجعة متأنية للمناهج خلال أيام 6 بقيادة الميسر الرئيسي، الدكتورة إلهام ناصر، مستشار اليونيسف، واثنين من الميسرين، الدكتور أسامة حميد حسن، خبير وعضو اللجنة الوطنية لتنمية الطفولة المبكرة في وزارة التربية المركزية، والسيدة نوروز عبد الله صمد، مديرة رياض الأطفال في وزارة التربية في كردستان. في كلمته الافتتاحية الدكتور مجيد العلاق، مدير عام المناهج في وزارة التربية المركزية، شكر اليونيسف لجهودها في هذه المبادرة لتنقيح وتحديث مناهج التعليم المبكر. وأضاف أن مرحلة الطفولة المبكرة هي مرحلة حاسمة من التنمية البشرية، وينبغي بذل كافة الجهود لخدمة المتعلمين في مراحل الطفولة المبكرة وخاصة من خلال إعداد المناهج الدراسية بما يتناسب مع مراحل تطورها. في كلمته الافتتاحية، أكد السيد أراس عبد الله على أهمية الأطفال في مجتمعنا ودعم التعلم ومساعدتهم على اكتساب المفاهيم والمعلومات والمعارف، وهذه من شأنها مساعدتهم على تحقيق طاقاتهم في المستقبل. واختتم حديثه بالقول أن هذه الورشة الهامة التي تقيمها اليونيسف سوف يكون لها نتائج هامة وإيجابية من شأنها أن تخدم وتحسن التعلم للمتعلمين في مرحلة الطفولة المبكرة في العراق. ورحب الدكتور إكيم شيجينه، رئيس قسم التعليم والشباب في منظمة اليونيسف، في كلمته الترحيبية وشكر كل من ممثلي الوزارتين والمشاركين، وسلط الضوء على أهمية الورشة في دعم الأطفال وما يتعلموه في السنوات الأولى من حياتهم. في نهاية الورشة، تم الاتفاق على المسار المستقبلي والتي تشمل تطوير وحدة التدريب وتدريب المدربين الرئيسيين الذي سوف يقام في شهر كانون الأول 2015. لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال: بالسيد جفري بيتس يونيسف العراق، 0096279626190، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNICEF
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.