المبعوث الأممي في العراق يُدين بشدة الاعتداء الارهابي في محافظة صلاح الدين ويؤكد بانه "جريمة بشعة ضد الأبرياء"

بغداد – 9 آذار 2017 - يُدين الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد يان كوبيش بأشد العبارات الهجوم بالأحزمة الناسفة الذي استهدف حفل زفاف في قرية الحجاج شمال مدينة تكريت في محافظة صلاح الدين والذي أسفر عن مقتل أو إصابة العشرات يوم الاربعاء 8 آذار 2017.

وقدم السيد الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة تعازيه لعوائل الذين قتلوا وتمنياته بالشفاء العاجل للمصابين.

وقال السيد كوبيش "إنها جريمة بشعة ضد الابرياء وتبين بأن الارهابيين سوف يقتلون ويشوهون بغض النظر عن التقاليد المقدسة التي تجّلها جميع الاديان والتي تتمثل باحترام حفلات الزفاف والجنائز والاماكن المقدسة". وأردف السيد كوبيش قائلاً "إن هذه المجزرة هي واحدة من محاولاتهم الجبانة المستمرة والرامية الى تقويض الامن والاستقرار في كل انحاء البلاد وهم يفقدون السيطرة على آخر معاقلهم الرئيسية في الموصل".
وحث السيد كوبيش العراقيين التمسك بالوحدة والتضامن لمواجهة مثل هذه الهجمات مؤكدا بأنه بإمكان اليقظة والوعي ان يحبطا هذه المخططات الارهابية.
"سوف لن يفلح الارهابيون وسوف ينتصر العراق في نهاية المطاف".
***************
لمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال بالسيد سمير غطاس مدير المكتب الإعلامي/ المتحدث الرسمي
باسم بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)
تليفون: +964 790 193 1281 بريد اليكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
أو الاتصال بالمكتب الإعلامي لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) على البريد الاليكتروني التالي:
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNAMI
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.