في اليوم الدولي لنبذ العنف: مارتن كوبلر يدعو الى الالتزام بالحل السلمي للنزاعات

 بغداد، 2 تشرين الأول/أكتوبر 2012 - بمناسبة اليوم الدولي لنبذ العنف، دعا الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، السيد مارتن كوبلر، اليوم كل العراقيين الى الإلتزام بحل النزاعات عبر الوسائل السلمية فقط.

 

وقال السيد كوبلر، "يساورني قلق بالغ جراء تزايد أعمال العنف التي شهدها العراق في الفترة الأخيرة".  وأضاف "تشير الأرقام الرسمية التي نشرت أمس أن شهر أيلول/سبتمبر كان أكثر الأشهر دموية في العراق منذ أكثر من عامين. حيث أسفرت الهجمات عن مقتل أو جرح أكثر من ألف شخص. وشكلت الجرائم الدامية التي ما زالت تلحق بالعراقيين صدمة لكثير من الأطفال الابرياء والأمهات والآباء وللناس من مختلف مناح الحياة."

 

وقال السيد كوبلر مشددا "أدعو كل رجل وإمرأة في هذه البلاد الى رفض أعمال العنف هذه والتي لايمكن تبريرها بأي حال من الأحوال ." وأضاف" وفي ذات الوقت، أدعو حكومة العراق إلى معالجة الأسباب الجذرية وراء العنف وضمان تحقيق عملية سياسية حقيقية شاملة تحترم وجهات نظر ومصالح كل مجتمعات العراق."

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.