الأمم المتحدة ترحب بنقل دفعة جديدة الى مخيم الحرية

بغداد،18آب/ أغسطس 2012-  رحبت الأمم المتحدة  بالإعلان عن أن سكان مخيم اشرف  سيبداون تحضيراتهم لنقل القافلة التالية الى مخيم الحرية.

 

وقال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، السيد مارتن كوبلر" أرحب بالاعلان عن رغبة الدفعة التالية من السكان البالغ عددها 400 شخص بالبدء في عملية التحرك الى مخيم الحرية بعد عيد الفطر مباشرة.

 

من جهة أخرى، يشهد العمل الرامي الى تحسين الظروف المعيشية في مخيم الحرية تقدما مستمرا.

 

وقال السيد كوبلر" أدعو الحكومة العراقية إلى التعامل بسخاء فيما يختص بالإحتياجات الإنسانية للسكان، وأناشد الدول  الاعضاء  مجددا القبول  بإعادة توطين سكان المخيم في أراضيها".

 

وتواصل الأمم المتحدة دعمها للحل السلمي لقضية مخيم أشرف كما أنها تراقب عملية النقل وتقوم بتوفير مراقبة لمخيم الحرية على مدار الساعة  طوال أيام الأسبوع.  وتبذل مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين جهدا كبيرا في النظر في الطلبات الفردية للسكان والسعي لايجاد حلول مستدامة لها.

 

وتدعو الامم المتحدة بقية السكان في مخيم اشرف الى  بدء الاستعدادات إيذانا بنقل المزيد من القوافل الى مخيم الحرية لإكمال عملية النقل بشكل سلمي.

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.