الممثل الخاص للأمين العام مخاطباً الشباب العراقيين: "أنتم جوهرة العراق ومستقبل هذا البلد"

 بغداد، 12 آب/أغسطس 2012- إنضم الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، السيد مارتن كوبلر، إلى رئيس الوزراء، السيد نوري المالكي ووزير الشباب والرياضة، السيد جاسم محمد جعفر للمشاركة في احتفال خاص أقيم اليوم في بغداد بمناسبة اليوم العالمي للشباب.

 

وأشار السيد كوبلر في خطابه إلى الحضور من الشباب الذين فاق عددهم المائتين، إلى أن ما يقرب من 30% من الشعب العراقي تتراوح أعمارهم بين 15 و29 سنة. وقال مخاطبا إياهم "إن أصوات الملايين من الشباب العراقي مهمة.وأنتم معا تمثلون مستقبل هذا البلد".

 

وأعلن السيد كوبلر خلال كلمته تكوين المجموعة الإستشارية للأمم المتحدة المعنية بقضايا الشباب، وقال:"ستقوم هذه المجموعة من شباب وشابات العراق بتقديم المشورة لي بشأن ما يشغل تفكير شباب هذا البلد. فنحن نريد أن يسترشد عمل الأمم المتحدة بآراء الشباب". كما دعا السيد كوبلر الحكومة العراقية إلى النظر في ضم أحد الشباب إلى وفدها لدى الجمعية العامة للأمم المتحدة.

 

وسلط السيد مارتن الضوء على قضايا البطالة والحصول على المعلومات والتعليم باعتبارها قضايا ذات أولوية فيما يتعلق بمستقبل شباب العراق وقال إن تمكين الشباب يعد من الأولويات الرئيسية بالنسبة للأمم المتحدة.

 

وشارك في تنظيم الاحتفال باليوم العالمي للشباب كلّ من وزارة الشباب والرياضة العراقية وبعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)، وصندوق الأمم المتحدة للسكان، وبرنامج الأمم المتحدة الأنمائي، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو)، وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف)، ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو)، ومنظمة الصحة العالمية، ومنظمة العمل الدولية، وبرنامج الغذاء العالمي.
وتود الأمم المتحدة أن تشكر شركة زين العراق لدعمها الاحتفال بهذا اليوم.

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.