مبعوث الأمم المتحدة يعرب عن أسفه العميق لاغتيال جلال ذياب في البصرة

بغداد، 27 نيسان/أبريل 2013- وصف الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد مارتن كوبلر إغتيال جلال ذياب رئيس جمعية أنصار الحرية يوم الجمعة في محافظة البصرة بالجريمة المشينة والدنيئة. ويذكر أن  هذه الجمعية منظمة غير حكومية تنشط في الدفاع عن حقوق الأقلية العراقية من ذوي البشرة السمراء في جنوب العراق

وقال السيد كوبلر: "أشعر بحزن عميق لفقد مثل هذه الشخصية المهمة في مجال حقوق الإنسان في العراق، والذي سبق أن التقيته أكثر من مرة" ، وأضاف قائلاً :"وأدين أيضاً محاولة اغتيال المرشح الشاب في انتخابات مجالس المحافظات عمّار المنتفج، والذي نجا لحسن الحظ".
 
وكرّر المبعوث الأممي تنديده بكافة أشكال العنف وأعرب عن تعازيه الصادقة لعائلة السيد ذياب.

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.