الأمم المتحدة تصدر حصيلة الضحايا لشهر آب/أغسطس 2013

بغداد، 1 أيلول/سبتمبر 2013 – أفادت الأرقام الصادرة اليوم عن بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)،  بمقتل ما مجموعه 804 أشخاص وإصابة2,030  آخرين جراء أعمال العنف والإرهاب التي وقعت خلال شهر آب/أغسطس.

وقد بلغ عدد القتلى المدنيين716  شخصاً (بما في ذلك106  من قوات الشرطة المدنية)، أما عدد الجرحى المدنيين فقد بلغ 1,936  شخصاً (بما في ذلك 195 من قوات الشرطة  المدنية). وبالإضافة إلى ذلك، قُتل 88 عنصراً من منتسبي قوات الأمن العراقية وأصيب 94 آخرون.

 

وحذرت نائبة الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، السيدة جاكلين بادكوك، قائلة: "على الرغم من انخفاض أعداد الضحايا في شهر آب/أغسطس مقارنة بشهر تموز/يوليو، لا تزال أعمال العنف تخلّف آثاراً كبيرة على المدنيين وتشكل مصدر قلق كبير في ظل مقتل ما يقارب5,000  مدني وإصابة12,000  آخرين منذ بداية سنة 2013". 

وكانت بغداد المحافظة الأكثر تضرراً خلال شهر آب/أغسطس حيث بلغ مجموع الضحايا المدنيين1,272  شخصاً (317 قتيلاً و955 جريحاً)، تلتها محافظات صلاح الدين ونينوى وديالى والأنبار حيث أفادت التقارير الواردة بسقوط مئات الضحايا. أما في محافظات كركوك، وبابل، وواسط، والبصرة فقد أوردت التقارير أيضاً سقوط عشرات الضحايا.

 

 

بيان إخلاء مسؤولية: ترصد بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) أثر العنف المسلح والإرهاب على المدنيين العراقيين وفقا لتفويضها. وتعتمد البعثة على التحريات المباشرة بالإضافة إلى مصادر ثانوية موثوقة في تحديد الخسائر بين صفوف المدنيين. الأرقام التي تصدرها البعثة متحفظة وقد تكون أقل من العدد الفعلي للمدنيين الذين قتلوا وأصيبوا ويعود ذلك لأسباب مختلفة. وفي الحالات التي يتم فيها الحصول على أرقام مختلفة لحصيلة ضحايا الحادثة نفسها، يتم استخدام الرقم الذي تحققت منه البعثة.

معلومات إضافية

  • Agency: UNAMI
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2021.