الممثلة الأُممية السيدة هينيس-بلاسخارت تشجُب استخدام بنادق الصيد وتجدد نداءها لحماية المتظاهرين

بغداد، 17 شباط/ فبراير 2020 - تواصل بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) تلقّي مزاعمَ موثوقةٍ عن استهداف متظاهرين سلميين "ببنادق الصيد" على الطريق الرابط بين ساحتي التحرير والخلاني ببغداد مساء 14 و15 و16 شباط/ فبراير، ما أدى إلى جرح 50 شخصاً على الأقل. كما تفيد تقارير بإصابة عددٍ من أفراد الأمن، بما في ذلك بواسطة كُريّاتٍ من أسلحة الصيد، أو الحجارة أو قنابل المولوتوف. ووردت مزاعمُ من كربلاء أيضاً حول استخدام إطلاقات مطاطية مماثلة، ما تسبب في إصابة أكثر من 150 من المتظاهرين في شهر كانون الثاني/ يناير وحده.

وتُدين الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيدة جينين هينيس-بلاسخارت بشدّةٍ استخدام بنادق الصيد وخراطيش صيد الطيور، والتي تسببت (مرةً أُخرى) في أعدادٍ كبيرةٍ من الإصابات في الاحتجاجات الأخيرة.

وتدعو السلطاتِ إلى منع استخدام القوة ومحاسبة المسؤولين عن إساءة استخدام القوة، وقالت: "إن النمط المستمر لاستخدام القوة المفرطة، مع وجود جماعاتٍ مسلحةٍ ذات هوية غامضة وولاءات غير واضحة، هو مصدرُ قلقٍ أمنيّ خطيرٍ يجب معالجته بشكلٍ عاجلٍ وحاسم. ويجب حماية المتظاهرين السلميين في جميع الأوقات."

****************
لمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال: بالسيد سمير غطاس، مدير المكتب الإعلامي/ المتحدث الرسمي
باسم بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) تليفون: 009647901931281 بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
أو التواصل مع المكتب الإعلامي لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) على البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNAMI
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.