إعادة خدمات الرعاية الصحية الحيوية إلى شرق الموصل

الموصل، 20 شباط (فبراير) 2020 – افتتحت الحكومة العراقية و برنامج الأمم المتحدة الإنمائي رسمياً مركز الشفاء الجراحي الذي أعيد تأهيله حديثاً، والذي سيكون المرفق الطبي الرئيس لنحو 800,000 شخص في شرق الموصل.


شمل هذا المشروع الحاسم إعادة تأهيل أجنحة للمرضى الداخليين تضم 24 سريراً للرجال والنساء، وغرفتي عمليات كاملتين، ووحدتي عناية مركزة، وعدداً من غرف الفحص والتعقيم. وسيوفر المبنى الجديد لتوليد الأوكسجين إمداداً عالي الجودة من الأوكسجين لكامل المستشفى مع إمكانية إعادة ملء عبوات الأوكسجين لتلبية الاحتياجات الخارجية. وقد تم انجاز اعادة تأهيل هذا المرفق بفضل مساهمة سخية من حكومة هولندا.
وشاركت الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق السيدة زينة علي أحمد مع سعادة نجم عبد الله الجبوري محافظ نينوى للاحتفال بهذه المناسبة.
قالت السيدة زينة علي احمد، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق: "سيوفر مركز الشفاء الجراحي إمكانية الوصول إلى رعاية صحية عالية الجودة لأكثر من 800,000 من أبناء الموصل".
وأضافت السيدة زينة: "إن الوصول إلى الرعاية الصحية هو أحد أسس المجتمعات القوية ويفخر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالمساهمة في تحسين الرعاية الصحية للمقيمين في المناطق المحررة".
وأشار معالي السيد نجم عبد الله الجبوري، محافظ نينوى، إلى أنه "مع استمرار مرافق الرعاية الصحية في الموصل بتقديم خدمات نوعية لسنوات طويلة، فإن الدمار الذي ألحقه تنظيم داعش بها نَجم عنه إضطرار أهالي الموصل للبحث عن العلاج في المحافظات الأخرى".
وأضاف معاليه "الآن، مع عودة العديد من الأطباء إلى المدينة، وبدعم من البرنامج الإنمائي لإعادة بناء مرافق الرعاية الصحية الحكومية الحيوية، ستتاح الخدمات بتكلفة معقولة لمن يحتاجها من أهالي الموصل".

المركز الجراحي مرفق تابع لمجمع مستشفى الشفاء الذي اتخذه تنظيم داعش مقراً له أثناء احتلاله الموصل. وجرى في عام 2017 تطهير المجمع من أكثر من 2,000 جسم متفجر، بدعم من دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام.
يعمل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في المحافظات العراقية المحررة على تحسين خدمات الرعاية الصحية. ولذلك، أصبح بإمكان 1.8 مليون شخص الآن الحصول على خدمات الرعاية الصحية بشكل أفضل من خلال إعادة تأهيل المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الأولية.

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال:
أوين أو. كاثاسيغ، مستشار إعلام وتواصل في مشروع إعادة الاستقرار
بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNDP
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.