طباعة

برنامج الأغذية العالمي والبنك الدولي يتعاونان في إجراء بحوث اجتماعية واقتصادية في العراق

بغداد - 8 فبراير/ شباط 2021: اشترك برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة مع البنك الدولي في جمع البيانات الأساسية حول تأثيرات جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) على الأسر، ومن بينهم أسر النازحين التي تعيش في المخيمات والعائدين إلى ديارهم وكذلك المجتمعات المضيفة.

ويتم إجراء الاستقصاءات والتحليلات باستخدام نظام برنامج الأغذية العالمي لتحليل مواطن الضعف ورسم معالمه عبر الهاتف المحمول (mVAM) للوقوف على ما وراء انعدام الأمن الغذائي وجمع المعلومات الحيوية بانتظام عن سوق العمل، والوصول إلى الخدمات الصحية وتعليم الأطفال، وتقديم لمحات محدثة عن الوضع الاجتماعي والاقتصادي للأفراد على أرض الواقع أثناء الجائحة. وإلى جانب تعاون البنك الدولي في تصميم تلك الدراسة، فقد ساهم مالياً في دعم استدامة عملية جمع البيانات.

ومن جانبه، قال رمزي نعمان، ممثل البنك الدولي في العراق: "لقد أثرت أزمة العراق متعددة الجوانب بشدة على سبل كسب عيش الشعب العراقي." وأضاف: "سيوفر استمرار هذه الدراسة فهمًا أفضل للتأثيرات الاجتماعية والاقتصادية للأزمة على الظروف المعيشية للأسر، وبالتالي توفير معلومات أفضل لبرامج الحماية الاجتماعية التي تهدف إلى تقديم الإغاثة العاجلة للفئات الأشد ضعفاً واحتياجًا."

ومع استمرار الضغوط الاقتصادية وما نتج عن ذلك من انخفاض في قيمة العملة العراقية، ارتفعت أسعار بعض المواد الغذائية الأساسية، وتأثرت الأسر تأثرًا كبيرًا. ويجري استخدام البحث لأغراض متعددة وتزويد الحكومة والمجتمعات الإنسانية والإنمائية بالمعلومات للسماح باتخاذ قرارات تستند إلى الأدلة بشأن استجابتها للجائحة ودعم الأسر الأشد ضعفاً واحتياجًا. وبالإضافة إلى ذلك، تدعم الدراسة نظامًا مستدامًا للمساعدة في رصد التغيرات الاجتماعية والاقتصادية واحتياجات الأسر.

وبمجرد الانتهاء من التحليل، ستشكل البيانات والنتائج أيضًا الأساس لكتابة النشرات والتقارير الرئيسية، مثل السلسلة المستمرة التي يصدرها برنامج الأغذية العالمي والبنك الدولي بالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) والصندوق الدولي للتنمية الزراعية (إيفاد).

ومن ناحية أخري، قال عبد الرحمن ميجاج، ممثل برنامج الأغذية العالمي في العراق: "يتقدم برنامج الأغذية العالمي بالشكر للبنك الدولي على مساهمته السخية في سبيل هذه الشراكة البحثية المهمة، والتي تدعم توفير المعلومات الأساسية لمساعدة الجهات الفاعلة الرئيسية في العراق على التخطيط واتخاذ القرارات على أساس مستنير." وأضاف: "إن معرفة المزيد يعني القدرة على فعل المزيد وتنفيذه بشكل صحيح. ويمكن أن يساعد عملنا معًا الأسر المحتاجة والضعيفة بأكثر الطرق فعالية."

ويواصل كل من برنامج الأغذية العالمي والبنك الدولي العمل مع الحكومة في جهود الحماية الاجتماعية بالإضافة إلى تصميم الإصلاحات الرئيسية في هذا القطاع، وذلك لتلبية احتياجات الأسر على أفضل وجه في الوقت الحالي وعلى المدى الطويل.

لتحميل أحدث بيانات برنامج الأغذية العالمي، يرجى زيارة الموقع التالي:
https://dataviz.vam.wfp.org/Dashboards/Hunger-Snapshots-Countries

# # #

للمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع الجهات التالية:
شارون رابوز، برنامج الأغذية العالمي/إربيل، هاتف: 009647809150962، بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
نبيل درويش، البنك الدولي/عَمان، 00962798277215، بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.