الأمم المتحدة في العراق ترحب بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة حول حماية الإرث الثقافي العراقي

 بغداد، 31 أيار 2015 – رحب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، السيد يان كوبيش بالقرار الذي اصدرته الجمعية العامة للأمم المتحدة حول "حماية الإرث الثقافي العراقي" الذي تم تبنيه بالإجماع يوم الخميس في نيويورك.

 

وذكرت الجمعية العامة في القرار الذي اعتمدته بأنها "تشعر ببالغ الانزعاج إزاء أعمال التخريب والنهب التي نفذها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، المعروف إختصاراً باسم (داعش)، بحق الإرث الثقافي العراقي، مهد حضارة ما بين الرافدين، التي كانت موجودة في متاحفه ومكتباته ومحفوظاته ومواقعه الآثارية ودور العبادة وبضمنها الجوامع والأضرحة والكنائس والتحف الدينية والثقافية وهي خسائر لا تعوض للعراق وللإنسانية جمعاء."

وأشار القرار ايضاً بأنه "ومما يثير الذعر أيضا العدد المتزايد للاعتداءات المتعمدة والتهديدات التي تستهدف الإرث الثقافي لبلدان تضررت بسبب النزاع المسلح فضلاً عن أعمال النهب المنظمة والإتجار بالقطع الثقافية التي تحدث على مستوىً غير مسبوق في هذه الأيام."

وأكدت الجمعية العامة مرة أخرى "أن الاعتداءات التي استهدفت وبشكل متعمد مبانٍ مخصصة لأغراض دينية او ثقافية أو فنية أو علمية أو خيرية أو آثار تاريخية قد تشكل جرائم حرب."

ودعت الجمعية العامة "جميع الدول الى مساعدة السلطات العراقية في التصدي للإتجار بالمقتنيات الثقافية التي استخرجت بشكل غير قانوني من المواقع الآثارية وسرقت من المتاحف والمكتبات والمحفوظات ومجموعات من المخطوطات..."

وقال المبعوث الأُممي، السيد كوبيش "إنها بحق رسالة قوية الى كل من شرع بشكل فاعل في تخريب الإرث الثقافي العراقي والإتجار به على نحوٍ غير مشروع بأن الإنسانية لن تقف مكتوفة الأيدي بينما هم يرتكبون جرائمهم الخسيسة بحق أعظم الحضارات في العالم." 

ومن جانبه قال ممثل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونيسكو) لدى العراق، السيد أكسل بلات "ان القرار الذي تم إعتماده يعد خطوة هامة ضمن الجهود التي يبذلها المجتمع الدولي بغية حماية الإرث الثقافي العراقي الذي لا يمكن تعويضه، والأهم من ذلك فأنه سيمكن من مساءلة أولئك المسؤولين عن الهجمات الشنيعة. ان عمل منظمة اليونسكو لم يكُ في أي وقتٍ أكثر أهميةً مما هو عليه الآن، وان القرار اذي صدر مؤخراً بدعم من المجتمع الدولي يوفر مزيداً من الدعم لتفويض منظمة اليونسكو في العراق."

 

 

 

معلومات إضافية

  • Agency: UNAMI, UNESCO
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2021.