المبعوث ألأُممي يُعرب عن عميق أسفه عقب المجزرة الُبشعة في ديالى

بغداد، 18 تموز 2015 -  يًعرب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد يان كوبيش، عن عميق حزنه إثر المجزرة البشعة التي طالت عشرات الأسر البريئة التي كانت تستعد للاحتفال بنهاية شهر رمضان المبارك. 

وقال كوبيش "هذه المجزرة الرهيبة تتجاوز حدود السلوك المتحضر"، مضيفا أن "مثل هذه الأفعال لن تقوض إيمان أبناء ديالى والعراقيين الحقيقي والراسخ في التعايش السلمي". 

وأعرب السيد كوبيش عن تعاطفه العميق مع اسر الضحايا وتعازيه لهم متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.

 

 

معلومات إضافية

  • Agency: UNAMI
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2021.